عقدت إدارة خدمات الطلاب في تعليم الرياض ورشة لمناقشة المشاكل الصحية لمقاصف المدارس وخاصة المقصف المدرسي لمشرفات الصندوق المدرسي بمكاتب تعليم الرياض في المدرسة الابتدائية الخامسة والخمسين التابعة لمكتب التعليم بالبديعة.

حضرت الورشة البندري القريني، مديرة إدارة خدمات الطلاب بالإدارة العامة للتعليم بالرياض، وقدمتها قائدة الابتدائية الخامسة والخمسين مها العريفي.

وبحسب القريني فإن هذه الورشة لها أهمية كبيرة في معرفة أسس ونظم برنامج الصندوق المدرسي للتشغيل الذاتي للمدارس وتهيئة المدارس له في إطار حرص وزارة التعليم والصحة على صحة الطلاب الذين يمثلون جيل المستقبل.

وتابعت : شكل عبدالله بن محمد المانع، مدير عام التعليم بمنطقة الرياض لجنة لمتابعة المقاصف وطرق إدارتها بشكل دائم حرصاً على صحة الطلاب والطالبات في تعليم الرياض.

أما العريفي فأشارت إلى إن تشغيل المقاصف المدرسية تشغيل ذاتي له أهداف صحية تتفق مع خطط وزارتي التعليم والصحة لوضع حد من ظاهرة تزايد أعداد الطالبات الذين يعانون من أمراض سوء التغذية وبخاصة السمنة والبدانة وارتفاع ضغط الدم والسكري.

واختتمت قائلة “هذه الرؤية الوطنية الشاملة تقوم على العلاقة الوثيقة بصحة الإنسان واعتبار هؤلاء الصغار ثروة الوطن البشرية بالمستقبل، لذا لا بد من امتداد الاهتمام بصحتهم والانتباه إلى ما يتناولونه من أغذية، ولهذا اتجهنا لتشغيل المقاصف ذاتياً؛ ما يعني الاعتماد على إدارة المدرسة لتوفير الغذاء الصحي لهن”.