يواجه وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، استجوابًا أمام مجلس الشورى الذي يعتزم استدعائه لمناقشته في بعض القرارات التي اتخذتها الوزارة أخيرًا ولاقت كثيرًا من الصدى والجدل.

وكشفت مصادر عن أن الوزير سيتعرض للسؤال بشأن إجازات المعلمين، وخصخصة مدارس التعليم العام، والتأمين الصحي، وساعة النشاط ، باعتبارهم أبرز 5 قرارات للوزارة لاقت أصداء واسعة في الفترة الأخيرة.

رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر“، تفاعلوا مع الأمر وأطلقوا وسم #العيسي_تحت_قبة_الشوري ، وأعرب الكثيرون منهم عن ترحيبهم بالأمر لمناقشة الوزير في القرارات التي لم تلق استحسانًا لديهم.

وقال أحد المغردين إن مشاكل الوزير تتمثل في “أخطاء في المناهج، مشاكل مع منسوبي التعليم، مشاكل مع الإعلام، قرارات ارتجالية وساعة نشاط، الجرب، صيانة المباني، والغبار”.

بينما انتقد مغرد آخر، قرارات وزير التعليم، قائلًا: “إنجازات العيسى في التعليم: انتشار الجرب، التضييق على الخريجين واقفال التخصصات التربوية، تضييع ميزانية التعليم، ساعة النشاط الفاشلة وعدم استفادة الطلاب، محارش مع المعلمات والمعلمين، وسفريات”.

مغردون آخرون طالبوا بضرورة مناقشة عودة الإداريين في المدارس في تاريخ 16/11، وقال أحدهم: “على أي أساس يداومون مع الطاولات والكراسي والغبار وإلا هو بس تعنت في القرار لا يحمل أي منفعة تُرجى ويسبب الخيبة والإحباط للكادر الإداري الذي لا يكل ولا يمل من بداية العام الدراسي حتى آخره”.

اقرأ أيضًا: وزير التعليم يعلن موعد إطلاق مشروع المدارس المستقلة