تمرد الأطفال أمر يعانيه أغلب أولياء الأمور في تربية أبنائهم، لكن لا داعي للقلق فهي مرحلة طبيعية يمر بها أغلب الأطفال في سن بداية اكتشافه لنفسه وتكوين شخصيته المنفردة، إلا إذا كان هذا التمرد مبالغ فيه وبدأ التأثير على اخوته.

وإذا ما كان الأمر كذلك فإنه يلزم تدخل الآباء في تقويم شخصية الطفل وسلوكه بعدة أساليب سنقدمها في السطور التالية، لكن تمرد الأطفال عادة ما يكون في مرحلة عمرية لا تتجاوز الشهور ويعود بعدها الطفل مطيعًا وذكيًا في تصرفاته.

وأحيانًا ما يُحدث تمرد الأطفال صراعًا في المنزل مع أخوته بدون تفاهم للحصول على أشياء يرغب كل من الأبناء في امتلاكها، في هذا الوقت وجب على الآباء التدخل بما سنقدمه في موضوعنا هذا من نصائح.

نصائح للتعامل مع تمرد الأطفال

عادة ما يرغب الطفل الذي لديه إرادة قوية، أن يتحكم بحياته بنفسه، فعندما تواجه موقفا صعبا معه لا ترفع صوتك عليه، وفي الوقت نفسه يجب ألا تستجيب لغضبه، بل قم بتوضيح الأمور أكثر من مرة حتى يتفهم الموقف.

الانفعال على الأطفال أو تعنيفهم أسوأ أساليب التربية فاحرص أن تكون هادئًا لأبعد الحدود.

ضرب الأطفال حل يثبت فشله طوال الوقت؛ لأنه يزيد من تمردهم، ويشعرهم بأنك وصلت لمرحلة الانهيار، فلا يجب أن تستخدم الضرب كحلٍ للتمرد.

اجعل أطفالك يسيطرون على بعض الأمور، متى ما كان ذلك متاحاً، مثل اختيار الأفلام، والبرامج التي سوف تشاهدونها، أو مساعدتك بعمل الخطط اليومية، فذلك يمنحهم الشعور بالحرية والانتصار.

لا تنتقد أكثر من اللازم، فإذا قمت بالتركيز على تصرفاتهم السيئة: يمكن أن يزيد ذلك من رغبة الطفل بالتمرد أكثر.

ساعد الطفل على تفريغ غضبه، عبر القيام ببعض النشاطات المسلية، مثل: الرسم، أو لعب الكرة، و وشجعهم على ممارستها يومياً.

اقرأ أيضًا: الطفل العنيد .. 5 طرق للتعامل معه دون محو شخصيته