ضمن برنامج “الحي الآمن” أحد برامج مبادرة “الحي القدوة” المشاركة في ملتقى مكة الثقافي، تحت شعار “كيف نكون قدوة” في نسخته الثانية، نفذ طلاب جامعة الملك عبدالعزيز، حملة للإبلاغ عن المخالفات والعوائق في طرق وشوارع حي الجامعة.

ويهدف برنامج “الحي الآمن” إلى تطوير الحي في المجالات الأمنية والسلامة في طرق وشوارع ومرافق الحي، والسعي نحو تهيئة بيئة أمنة للأهالي عبر تنفيذ برامج وأنشطة وحملات متنوعة.

ورصد الطلاب خلال جولتهم في الحي العديد من المخالفات منها، وتم توثيقها وتقديم بلاغات إلكترونية عنها لدى الجهات ذات العلاقة، حيث سيتم متابعة البلاغات خلال الأيام المقبلة.

وأوضح عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني، عميد شؤون الطلاب، أن الحملة تأتي ضمن مبادرة الجامعة “الحي القدوة”، وشارك فيها الطلاب من إدارة العمل التطوع بالعمادة، وتندرج هذه الحملة ضمن البرامج التوعوية والتعريفية بالحقوق والواجبات.

وقام الطلاب برصد المخالفات والعوائق في الشوارع والطرقات وقدموا نموذجاً حياً للتعامل الأمثل مع تلك المخالفات التي تواجه أهالي الحي، داعياً شباب وأهالي الحي إلى المبادرة والمشاركة في رصد المخالفات والتبليغ عنها لدى الجهات المختصة.