ظهرت نتائج دراسة مادة الرياضيات الأسبوع الماضي في بريطانيا، منهجًا مختلفًا عن الأعوام السابقة وأكثر تحديًا. وأوضحت أن البنين قد حصلوا على درجات أعلى من الفتيات.

 وحصل 16.5 في المائة من المتقدمين للجامعة من الذكور على درجة A على الأقل هذا العام، مقابل 14.7 في المائة حصلت عليهن الطالبات.

وكثيرًا ما لا يدرك الطلاب أن الجامعات العليا تتطلب الحصول على الرياضيات 2 في المستوى A للالتحاق في أقسام الرياضيات والفيزياء وعلوم الكمبيوتر أو الهندسة، لذلك ذلك له عواقب سلبية على مشاركة الطالبات.

وقال مدرس رياضيات “أنا قلق من عدم تناسب مهارات الطالبات في القسم، لقد تحدثت إلى ثلاث مجموعات من الفتيات في العام بشأن تجاربهن”.

وأضاف “واحدة لا تدرس الرياضيات، وأخريات يدرسن الرياضيات 1، ومنهن من يدرسن الرياضيات 2، وبناء على ملاحظاتهم، لدي الاقتراحات التالية لتشجيع المزيد من الفتيات على دراسة هذه المادة الدراسية في المستوى “.

وعادة ما تستجيب الفتيات بشكل أقل للمنافسة فهن يتأثرن بالمنافسة في الدروس وفي مقارنة نتائج الاختبار، وعلى هذا النحو، يجب على المعلمين الذين يستخدمون المنافسة تصميم مسابقات تعاونية.

وشعر الطلاب في جميع المجموعات بأن نتائج الاختبار الخاصة بهم حددت ترتيبهم في الفصل الدراسي، ويجب أن يشرح المعلمون أنه يتم فحص مجموعة محدودة فقط من المهارات الرياضية.

 ومن المهم أن يعرف الطلاب أن الاختبارات توفر فرصة لهم لعرض فهم هذه المهارات، ولكن لا تحدد إمكاناتهم كمتخصصين في مادة الرياضيات.