يطمح العديد من الأشخاص في السفر من أجل الدراسة في استراليا ، نظرا لما تتمتع به مستوى تعليك جيد يحظى باهتمام حكومي ومن جانب القيادة السياسية أيضًا، إلى جانب من مظاهر طبيعية وجمالية متفردة، ومنها المساحات الشاسعة من الغابات وحيوانات الكنغر ودب الكوالا، والهواء نظيف، والمياه نقية.

وفي السطور التالية سنتعرض لـ6 أمور تجعل الدراسة في استراليا وجهتك المقربة..

التنوع الثقافي

تتميز أستراليا بما تضمنه من تنوع ثقافي، وجودة عالية في التعليم، مما جعلها أكثر الوجهات شعبية للطلاب الأجانب في دول العالم، بعد الولايات المتحدة وبريطانيا، كما يضعها الخبراء على على قائمة التوصيات للطلاب الباحثين عن وجهة دراسية بالخارج.

شهادات معتمدة

تعتبر الشهدات الدراسية التي يحصل عليها الطلاب من المدارس والجامعات في أستراليا، شهادات معتمدة لدى أصحاب العمل في جميع أنحاء العالم.

كما يبحث أصحاب العمل عن خريجي المدارس الاسترالية، نظرا للسمعة العالمية الرائعة لنظام التعليمبها، مما يدفع الحكومة الأسترالية للعناية بنظام التعليم، من أجل الحفاظ على معايير التعليم العالية المرتبطة بالبلاد.

تكاليف التعليم

تعد تكاليف التعليم باستراليا أقل بكثير منها في الولايات المتحدة وبريطانيا، إلا أن مستوى المعيشة بها يعد ضمن أعلى مستويات المعيشة في العالم.

 ويمكن للطلاب الأجانب العمل بدوام جزئي خلال دراستهم، ما يسمح لهم بتوفير تكاليف معيشتهم، وهناك أيضًا إمكانية للحصول على منح دراسية، والتي يُمكن أن تُساعد في تخفيض تكاليف الدراسة في أستراليا للطلاب الأجانب.

اقرأ أيضًا: نظرة عامة على نظام ومراحل التعليم في استراليا 

تنوع التعليم

تتميز المؤسسات التعليمية في استراليا بالتنوع التعليمي، حيث تمكن الطلاب من خلال تقديم دورات وشهادات متنوعة على اختيار مجال الدراسة المناسب لهم، فضلا عن اختيار البرامج الدراسية التي تلبي احتياجاتهم واهتماماتهم.

ويستطيع الدارسون في أستراليا من المفاضلة بين الجامعات، والتعليم المهني، والتدريب على اللغة الإنجليزية، فضلا عن سهولة التنقل بين مختلف مستويات التأهيل الدراسي ومختلف المؤسسات التعليمية.

التقنية

تقع أستراليا في مقدمة الدول التي تمتاز بالتقنيات والابتكارات الجديدة، حيث يمكن للطلاب الذين يدرسون في أستراليا الاستفادة من التقنيات الرائعة وموارد البحث العلمي بها.

العمل

يسمح للطلاب الذين يزورون أستراليا بالعمل لما يصل إلى 20 ساعة أسبوعيًا، طالما كانوا يدرسون بها، وهذه فرصة عظيمة للطلاب الراغبون في كسب المال ليعينهم ذلك على نفقات المعيشة خلال إقامتهم، وكذلك الطلاب الراغبون في اكتساب خبرة عملية في مجالات اهتماماتهم خلال فترة إقامتهم.

اقرأ أيضًا: “سافر وذاكر”.. 7 أسباب تدفعك لاختيار الدراسة في نيوزيلندا