تقيم جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، ممثلة في كلية طب الأسنان، المؤتمر الأول للتميز في طب الأسنان بالتعاون مع الجمعية السعودية الأولى من نوعها في الشرق الأوسط لتعليم طب الأسنان، وذلك خلال الفترة ما بين  27 إلى 29 صفر الحالي في مقر مبنى المؤتمرات في الحرم الجامعي.

وصرحت عميدة كلية الطب بالجامعة ورئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لتعليم طب الأسنان، ابتسام محمد الماضي، بأن المؤتمر يهدف إلى تشجيع البحوث العلمية التي تساعد على تطوير التعليم الطبي في مجال طب الأسنان.

ولفتت إلى أن ذلك يتم من خلال تقديم برامج تعليمية متطورة وتحفيز التواصل مع جمعيات التعليم الصحي المحلية والإقليمية ما يسهم في نشر وتبادل المعلومات الحديثة ببن المهتمين في تعليم طب الأسنان وعولمة المعلومات بما يختص بطرق ووسائل التعليم الطبي وتقييمه.

وأوضحت الماضي كذلك أن المؤتمر يعتبر حلقة وصل بين المنشآت الطبية المختلفة إقليميا ودولياً، ويتضمن 18 ورشة عمل متخصصة في تطوير أساليب ومعايير التعليم في طب الأسنان أكاديمياً وإكلينيكيًا كما يحوي 116 ملصق علمي تقدم لأول مرة بطريقة إلكترونية حديثة مواكبة للعصر.

واستطردت أن ذلك يأتي بالإضافة إلى “تسليط الضوء على كل ما هو حديث في وسائل التعليم الطبي عن طريق محاضرات تعليمية تطويرية يقدمها نخبة من أهم المتحدثين المحليين والدوليين على حد سواء، سعياً إلى أن يكون المؤتمر مرجعية علمية لتعليم طب الأسنان المتميز إقليمياً”.

يشار إلى أن المؤتمر يصحبه معرض يتضمن العديد من الشركات ذات العلاقة بمجال تجهيز المعامل الخاصة بطب الأسنان على أعلى المستويات للمنشآت والأعضاء للارتقاء بخدمات صحة الفم والأسنان للفرد والمجتمع.