نظمت الإداة العامة لتعليم المنطقة الشرقية متمثلة في إدارة تعليم الكبيرات، حملة بعنوان ” شرقية بلا أمية “، في أحد المخيمات البرية بمدينة الدمام، بحضور مديرة إدارة تعليم الكبيرات بالمنطقة سعاد الخالدي.

وأثنت الخالدي، على جهود المشاركات بالحملة، مؤكدة أهميتها ضمن مبادرة استدامة التعليم مدى الحياة لمحو أمية الكبار لإلحاقهم بمدارس تعليم الكبار، حيث تنقلت في عدة أماكن منها مطار الملك فهد الدولي وجسر الملك فهد.

وقالت إن الحملة تستهدف إلحاق الشباب من الجنسين ممن يحملون مؤهل الثانوية العامة فأقل ببرنامج الحي المتعلم وهو برنامج ينفذ في الأحياء ذات المستوى الاقتصادي المنخفض بهدف تزويد قاطني الحي من الجنسين بالمهارات الحياتية والمهنية.

وأردفت بأن الهدف الأسمى من ذلك هو تأهيل الشباب لرفع مستواهم الاقتصادي والاجتماعي والتوعوي ولتوفير فرص التعلم والتدريب المتنوع.

وتضمن المخيم أركان مختلفة شملت ركن لغتنا إبداع وامتاع، ومكتبة متنقلة، ولغة الضاد وأهمية اللغة العربية.

في سياق آخر، كانت إدارة التعليم بمحافظة المذنب، بدأت حصر الأميين والأميّات بالمحافظة والمراكز التابعة لها، بهدف القضاء على الأمية وتحقيق مبادرة التعليم مدى الحياة “استدامة”.

وقال مدير تعليم المذنب، عثمان بن إبراهيم العثمان، إن المشروع يأتي تنفيذًا للخطة الإجرائية لمشروع العقد العربي الذي يهدف للقضاء على الأمية في جميع أنحاء الوطن العربي وتزامنًا مع اليوم العربي لمحو الأمية الموافق للثامن من يناير 2018م ، الذي تم الاحتفاء به في المدارس خلال الأسبوع الأول من الفصل الدراسي الثاني.

وأوضح العثمان، أن الخطة تأتي في إطار تحقيق رؤية المملكة 2030م من خلال مبادرات التحول الوطني 2020م .

اقرأ أيضًا: “تعليم الشرقية” تناقش الأمراض المزمنة والمعدية وطرق التعامل معها