زعمت نظرية غريبة اكتشاف لغة جديدة للرياضيات حيث تقول إن التواصل مع الأجانب ينبغي أن يعتمد عليها، لأنه من المرجح أن تكون لغة مألوفة ومفهومة لهم.

وأشار الباحثون إلى أن الفكرة هي أنها مثل الفن والموسيقى، تأتي إلينا ونتفهمها بشكل طبيعي ، ولذا قد تكون لغة الإنسان من الصعب تفهمها والتواصل بها مع أدمغة الأجانب.

وأكد كارل ديفيتو عالم الرياضيات في جامعة أريزونا في توكسون، على اكتشاف لغة جديدة للرياضيات على أساس مفاهيم علمية عالمية محتملة.

وقدم الباحث دراسته في مؤتمر علوم الأحياء الفلكية الذي عقد في ميسا في ولاية أريزونا الأميركية ، فقد تم تصميم لغته لمساعدة الأجانب والبشر على تبادل أفكارهم ومساحاتهم حول كواكبهم من خلال التحويل بين وحدات غير معروفة من القياس.

وشدد الباحث على أن البشرية يجب أن تكون مستعدة لإجراء محادثات مع الأجانب بواسطة طرق وأفكار غريبة اعتمادًا على العلم والرياضيات.

وأضاف “هل يمكننا أن نفترض أن شخصًا أجنبيًا يريد مشاركة الحوار معنا ، بالتفاضل والتكامل في الرياضيات”.

وأوضح الباحث أن التفاضل والتكامل حساب أساسي في الكثير من مجالات العلم، ومن الصعب تصور العلم بدونه ، قائلًا “نحن بالطبع ، لا نعرف هذه الأهمية، ولكن يجب ان نكون على علم بأن الفيزياء من السلالة الغربية”.

وتابع “أن تطوير لغة إشارة مع ساكني الأرض يجذب الانتباه، كما أن يحظى بالتحدي عند التجربة بشكل واضح ، حيث أن موضوع جذب الانتباه أولًا ثم عرض المعنى هو ربما يكون أفضل طريقة لحل المشكلة”.