قامت إدارة متاحف الشارقة، بافتتحاح أول مدرسة صيفية لتخريج خبراء المتاحف الشباب في الإمارات، حيث أن طلابها من الباحثين في مجال دراسات المتاحف والمتخصصين الشباب في علم المتاحف ضمن منطقة الخليج.

يأتي ذلك في إطار التعاون مع معهد “غوته” بالخليج، وجامعة العلوم التطبيقية في برلين، بالإضافة إلى دعم المتحف الوطني في برلين ومؤسسة التراث الروسي.

البيان الصحفي الذي أخرجته إدارة المتاحف، كشف عن استقبال مدرسة “سوا” تسعة مشاركين من ألمانيا وعشرة مشاركين من دول الإمارات وعمان والبحرين ومصر والأردن وفلسطين، يجمعهم الاهتمام بإدارة المتاحف وعلومها من أجل الدراسة واكتساب الخبرات المتبادلة.

ويتولى فريق من الخبراء الألمان والإماراتيين تقديم الدروس بهذه المدرسة التي تستمر في الفترة من 17 إلى 27 سبتمبر الجاري، تعزيزًا لمبدأ التبادل الثقافي.

كما تستضيف إدارة متاحف الشارقة المرحلة الأولى من الدورة التدريبية التي تقام فعالياتها في متحف الشارقة للحضارة الإسلامية بإمارة الشارقة.

في حين تقام المرحلة الثانية من المدرسة خلال مايو 2018 ويلتقي المشاركون لمواصلة دراستهم مرة أخرى لكن في برلين.

يشار إلى أن برنامج “سوا” الأكاديمي المتخصص بخبراء المتاحف، يحظى بدعم مؤسسة فولكس واجن أحد أكبر المؤسسات الألمانية التي تهدف للنهوض بالعلوم الإنسانية، إذ تمول البرنامج خلال العامين القادمين.