الإجازة الصيفية فرصة رائعة للمرح والانتعاش للأطفال لكنها يمكن أن تكون فرصة كذلك في حدوث تقارب بين الأهل والأبناء في اللعب والفكاهة من خلال ألعاب صيفية مميزة  نعرضها لكم في هذا الموضوع.

ولابد من وجود أكثر من لعبة حتى لا يمل الأهل و الأطفال كذلك، ونقدم لكم مجموعة من الألعاب التي تصلح للفترة العمرية بين  6 إلى 12 سنة:

سلة الفواكه:

تتشابه لعبة سلة الفواكه كثيراً لعبة “الكراسي الموسيقية” المشهورة، وتحتاج اللعبة توفر عدد كبير من المقاعد يقل واحداً من عدد اللاعبين، وكلما زاد عدد المشاركين كلما كان أفضل وأكثر إثارة.

وفي هذه اللعبة تتم تسمية كل اثنين من اللاعبين باسم فاكهة معينة، كالمانجو، والكيوي، والبرتقال، أو التفاح، ويجلس جميع اللاعبين باستثناء واحد فقط، ويبدأ بنداء اسم فاكهة معينة فينهض اللاعبان ليبحث معهما عن مقعد.

في نهاية اللعبة يتبقى لاعب واحد واقف، ويمكن أن يقول “فواكه” لينهض الجميع ويبحث كل منهم عن مقعد آخر غير الذي كان يجلس عليه.

الجوارب:

تتطلب هذه اللعبة وجود من 10 إلى 20 زوجاً من الجوارب المكورة داخل بعضها البعض، بعدها يتم تقسيم الغرفة نصفين، وتوضع الجوارب في المنتصف على الحدود بين النصفين، ويقسم اللاعبون إلى فريقين.

وفي بداية اللعبة ينبغي على كل فريق أن يضع أكبر عدد من الجوارب في نصف الغرفة الخاص بالفريق الآخر خلال 60 ثانية فقط هي زمن الجولة الواحدة، وللعبة شرطين رئيسيين؛ الأول هو أن كل فريق عليه أن يظل في نصف الغرفة الخاص به ولا يخرج عنه وإلا فالدخول إلى ملعب الفريق الآخر يعني خسارة الجولة، أما الثاني فهو أنه لا يحق لأي لاعب أن يمسك بنفس الجورب أكثر من 10 ثوانٍ فقط.

سردين:

هذه اللعبة النسخة العكسية للعبة الغماية أو الغميضة كما يطلق عليها البعض، وعوضاً عن اختباء جميع اللاعبين وبحث لاعب واحد عنهم، يختبيء لاعب واحد في البداية، ويبحث البقية عنه.

عندما يعثر لاعب على الفرد المختبيء يصبح عليهما أن يختبئا معاً من البقية، وهكذا حتى يتبقى شخص واحد فقط لم يستطع الاختباء.

هذه اللعبة ملائمة جداً لفترات الصيف وخاصة عند التواجد بالشاليهات والمصايف، والأماكن المفتوحة التي يسهل الاختباء بها.