الرئيسية » الصحة المدرسية » 8 نصائح علمية لتفادي الأمراض من دورات المياه في المدارس

8 نصائح علمية لتفادي الأمراض من دورات المياه في المدارس

تمثل دورات المياه في المدارس أحد أكثر مسببات إعياء أو مرض الطلاب، جراء انتقال العدوى من خلالها في مختلف دول العالم، مما يؤدي لتراجع مستواهم الدراسي، والتأثير السلبي على تحصيلهم العلمي فضلًا عن الإضرار بصحتهم العامة.

ولتفادي حدوث ذلك نعدد مجموعة من النصائح للوقاية من انتقال الأمراض عبر دورات المياه في المدارس ، والحفاظ على صحة الأبناء وكذلك نظافة دورات المياه.

– البداية من المنزل، فإذا تعود الطفل على النظام ونظافة الحمام في البيت، حتمًا لن يقبل بوجود دورة مياه غير نظيفة في المدرسة.

– توعية الطفل بالمخاطر والأمراض التي قد يتعرض لها إذا استعمل دورة مياه غير صحية.

– التنبيه على الطفل بالحفاظ على الممتلكات العامة وعدم إفساد دورات المياه بالمدرسة، فضلًا عن إغلاق صنابير المياه عقب الانتهاء من استخدامها.

– استخدام دورات المياه أولًا بأول إذا شعر برغبة في ذلك وعدم حبس البول لأن ذلك يسبب الاضطرابات الوظيفية في الأمعاء.

– تعليم الأطفال حسن التعامل مع دورات المياه وتجنب مخاطر العدوى ومخاطر السلوك الخاصة بها والتأكيد على غسل الأيدي بعد قضاء الحاجة.

– تجنب الكتابة على الجدران وإلصاق المُلصقات المختلفة التي تترك أثرًا عند نزعها على الحائط.

– رمي الأوراق في الأماكن المخصصّة لها داخل الصّف وفي الساحات والممرّات، كما يُمكن تخصيص أماكن لرمي النفايات.

استخدام دورات المياه بالصورة الصحيحة واللائقة بالطَّالب المتحضر؛ فلا تترك صنبور الماء مفتوحًا، ولا ترمي المناديل داخل دورة المياه، واستخدم السيفون فور الخروج من الحمام.

– استخدام معقم اليدين عند تناول الطعام وبعد الانتهاء منه أو حينما يتشارك مع زملائه في استخدام أدواتهم كما يجب أن تكون معه مناديل معقمة مبللة كي يستخدمها عند الحاجة و تقلل من فرص إصابته بالأمراض.

اقرأ أيضًا: نصائح هامة لتعويد الطلاب على ممارسة النظافة الصحية في المدرسة



اضف تعليقا