الرئيسية » أخبار التعليم » 5 حالات تجعل المُعلم سببًا فى شغب الطلاب داخل الفصل !

5 حالات تجعل المُعلم سببًا فى شغب الطلاب داخل الفصل !

على المُعلم يقع عبء تخريج أجيال من الطلاب المتميزين القادرين على احتلال المناصب وإفادة مجتمعهم، بالإضافة إلى قيامه بدور المُربي في الفصل بعد خروج الطفل من منزله إلى المدرسة، لكن بعض المُعلمين يكونوا سببًا في شغب الطلاب داخل الفصل.

1- المدرس الذى لا يهتم برفع صوته للدرجة التى يصل بها إلى كل الطلاب فى الفصل ويشرح طوال الوقت بصوت منخفض وغير واضح فسيكون سببا فى عدم قدرة التلاميذ على الإصغاء للشرح والفهم فيتسرب إليهم النعاس أو الملل الذى يدفعهم للمشاغبة لتضييع الوقت الممل بالنسبة لهم.

2- المدرس الذى يعامل تلاميذه بأسلوب يبدو فيه متسلطا أو عدوانيا فلن يناله منهم سوى النبذ والكراهية وبالتالى سيحبون مضايقته ومشاغبته كنوع من رد الفعل الانتقامى لمعاملته السيئة لهم.

المدرس الذكى

3- اكتشاف التلاميذ عدم إتقان المدرس لمادته وأنه غير متمكن من مادته ولا يحضِّر لها جيدا يجعلهم يفقدون الثقة به ولا يثقون فى أى شرح أو معلومة يقدمها لهم، وقد يدفعهم ذلك لتعمد إحراجه بالأسئلة التى يستعصى عليه إجابتها، والشغب فى حصته التى لا يستفيدون منها.

4-عندما يكلف المدرس تلاميذه بما يفوق طاقتهم فهو يدفعهم من دون أن يدرى إلى ردود أفعال انتقامية تجاهه، والمشاغبة فى أثناء الدرس أحد صورها.

5- اكتشاف التلاميذ أن مدرسهم يكره عمله ولا يحب مادته أمر سلبى للغاية لأنه سرعان ما ينتقل هذا الشعور إلى التلاميذ أنفسهم فيكرهون المادة وأستاذها، ويلجأون للشغب فى حصته التى لا يحبونها ولا يحبون مدرسها.



اضف تعليقا