الرئيسية » الأساليب والألعاب التربوية » مصادقة الابنة .. 10 نصائح تربوية تحققها لك

مصادقة الابنة .. 10 نصائح تربوية تحققها لك

مصادقة الابنة أمر في غاية الأهمية لكل أسرة، لخلق أفراد أسوياء وبناء الثقة التي تسمح للابنة أن تحكي لوالدتها كل أمورها، بما يسهم في حل كثير من المشاكل خاصة في مرحلة المراهقة، وتفادي الكثير من المشاكل والأزمات النفسية والحياتية تحدث نتيجة انعدام جسر التواصل بين الآباء والأبناء.

ولبناء الثقة بين الأم وابنتها ننصح بهذه الأمور ..

اكتشاف نقاط الاهتمام المشتركة

ابحثي عن هوايات ابنتك أو الأمور التي تشغل اهتمامكما واجعليها إحدى طرق قضاء الوقت سويا، مثل التمرين أو الملاهي أو الحدائق أو السينما أو الذهاب للمطاعم مثلا.

اكتشاف نقاط الضعف في العلاقة

معرفة الأم للمشاكل بينها وزوجها من طرف وابنتها من طرف آخر، وتحديدها والعمل على حلها سيساعدها كثيرا في الحصول على صداقة صحية ولطيفة مع ابنتها. وهذه المشاكل قد تكون ناشئة بسبب فارق الأجيال أو العادات والصفات المختلفة، اعرفي أين تكمن المشكلة في علاقتك مع ابنتك واعملي على حلها.

احترام عقلها

على الأم أن تدرك جيدًا أنها تعامل شخصًا ناضجًا، وذلك سيمكنها من احترام عقلها وأخذ رأيها في كثير من المواقف وكذلك قياس مدى استيعابها للأمور وإعطائها مساحتها في التفكير.

الاستماع إليها بحرص واهتمام

عليكِ الاستماع إلى ابنتك وإعطائها حريتها ومساحتها ومناقشة المشاكل وسؤالها عن رغباتها عوضا عن دور الإرشاد المعهود من الآباء، وثقي أن علاقة العقود السابقة ستحافظ على ما يوجد بينكما وأن انتقال العلاقة إلى النضج لن يؤثر على علاقتكما كأم وابنتها.

الدعم المعنوي

مصادقة الابنة ونضوج علاقتكما لا يعني أنها لم تعد بحاجة إلى دعمك المعنوي كوالدة، وأثبتت الدراسات أن استمرار الوالدة في تقديم الدعم والاهتمام لأطفالها حتى بعد النضوج يساهم في النمو النفسي للأبناء ومساعدتهم على الاستقلالية وتعريف الذات.

استعملي التكنولوجيا لصالحك

إذا لم يكن المكان حليفكما وكنتما تعيشان في مكانين منفصلين وليس بإمكانكم قضاء الوقت سويا بشكل منتظم، حاولا إذا الاستفادة من التكنولوجيا بمختلف أنواعها من الاتصال الصوتي إلى الاتصال المرئي إلى المراسلة إلى كل ذلك.

التعبير عن الحب

في مصادقة الابنة سيتوجب عليكما إيجاد الطرق الصغيرة أو الكبيرة من أجل إيصال حبكما بطرق واضحة وجلية. سواء كانت هذه الطرق عن طريقة كتابة ملحوظة أو تبادل الهدايا أو حتى كلمة شكر أو حب بسيطة كفيلة بإيصال المشاعر التي في قلبيكما. هذه المبادرات البسيطة بإمكانها أن تقطع شوطا طويلا في علاقتكما وأن تساعد في تقويتها وتعميقها.

المصارحة

لا ينكر أحد أهمية المصارحة في حياة الأفراد سواء كانوا أصدقاء أو زملاء أو أقارب، فما بالك إن كانت العلاقة بين أم وابنتها، ولذلك فإن شعور الابنة بالأمان ينبع من اهتمام الأم ومصارحتها وأخذ رأيها في مواقف الحياة لتقويم هذا الرأي أو تقديم الحلول الأفضل.

احترام الخصوصية

أحد أساسيات مصادقة الابنة الصحية هي أن تحترمي وتقدري خصوصيات ابنتك الناضجة في مختلف أنحاء حياتها القادمة.

الاستعانة بصديق

في بعض الأحيان قد تكون الاختلافات بينكِ وبين ابنتك أكبر من أن تتمكنا من تخطيه بمفردكما، ولا يوجد أي عيب وراء طلب المساعدة من مختص في العلاقات الأسرية ومحاولة إيجاد طريقة من أجل التواصل والتصادق.

اقرأ أيضًا : لماذا يميل الآباء لتدليل أبنائهم الإناث أكثر من الذكور ؟



اضف تعليقا