الرئيسية » مناهج ودراسات » متى يستوعب الطفل القواعد الاجتماعية والتعليمية ؟

متى يستوعب الطفل القواعد الاجتماعية والتعليمية ؟

يشكو الكثير من الآباء والأمهات من عدم طاعة الأبناء أو امتثالهم لموجبات القواعد الاجتماعية والتعليمية في المنزل وكذلك في الأيام الأولى لدخوله المدرسة، لكن لا داعي القلق فإن ذلك أمر طبيعي ومتعلق بتطور الطفل اجتماعيا وبمستوى تفكيره وقدراته العقلية، وتمكنه من استيعاب المفاهيم.

ما هو موضع الحديث في تقريرنا هذا، تحدثت عنه دراسة نُشرت في مجلة “تشايلد ديفلوبمنت”، حيث أكدت أن الطفل يستطيع استيعاب مفاهيم معقدة مثل الفائدة الاجتماعية للقانون، والحقوق الشخصية للأفراد بين سن 6 و10 سنوات.

وأوضحت الدراسة أنه بإمكان الطفل أن يميز بين هذه القواعد والقوانين في سن مبكرة عن هذا وفقًا لقدراته العقلية وتعامل الأبوان معه، فإن مناقشة القوانين والقواعد مع الأسرة تساعد على شرح أهميتها، وتفسير الغاية منها، وتوضيح دورها في تطوير المجتمع وصيانته.

ما تؤكده دراسات التربية الحديثة، هو شرح الآباء للأبناء المغزى من القواعد والقوانين وفوائدها لشخصه وللمجتمع قبل أن يُطلب من الطفل طاعة هذه القواعد.

كما تؤكد الدراسات أنه ينبغي تأخير أي عقاب على مخالفة القواعد الاجتماعية لإعطاء الطفل فرصة لتصحيح سوء الفهم، وشرح الفروق بين عواقب الطاعة وعواقب مخالفة القواعد.

وتؤكد توصيات الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، دور الأسرة في عمل توازن بين التأكيد على أهمية القواعد، والاستماع لآراء الطفل ووجهة نظره.

وتبين أن مناقشة القوانين والقواعد مع الأسرة تساعد على شرح أهميتها، وتفسير الغاية منها، وتوضيح كيف نشأت هذه القوانين ودورها في تطوير المجتمع وصيانته.

اقرأ أيضًا: بألعاب ممتعة.. علمي طفلك الحروف الإنجليزية في وقت قياسي



اضف تعليقا