الرئيسية » الأساليب والألعاب التربوية » لكل سن متطلباته.. معايير اختيار ألعاب الأطفال في أعمارهم المختلفة

لكل سن متطلباته.. معايير اختيار ألعاب الأطفال في أعمارهم المختلفة

تعتبر ألعاب الأطفال المتعة الأكبر بالنسبة لهم والفترة الأفضل التي يقضون معها أوقات هي الأفضل بالنسبة لهم، ولكن ما أجمل أن تكون تلك الأوقات يتم قضاؤها في أشياء مفيدة.

ولاختيار ألعاب الأطفال أسس ومعايير تتنوع باختلاف فئاتهم العمرية، فهناك ألعاب تنمي مهارات الأطفال في شهورهم الأولى، وأخرى تتناسب مع بلوغهم سنوات ما قبل الروضة.

في مقال سابق تناولنا دراسة تؤكد أن الألعاب التعليمية للأطفال تؤثر على نسبة الذكاء، وفي هذه السطور نُفند لكم تصنيفات الألعاب التي تتناسب مع أعمار الأطفال..

الطفل من 3 أشهر إلى 6 أشهر

يحتاج الطفل فى هذه المرحلة الى تنمية الإدراك والتمييز، حيث يبدأ فى الانتباه الى لعبة تحتوى على ألوان عديدة حتى يقوم بالتمييز أو لعبة بها أصوات حتى تساعده وتزيد من قدراته على الادراك والانتباه.

الطفل فى سن 6 شهور:

يحتاج الطفل فى هذه الفترة الى ألعاب ملموسة مثل العروسة، وأيضا الالعاب التى لها الوان عديدة ولكن يجب مراعاة أن تكون أمنة على الطفل وليس بها اى مواد حادة.

الطفل فى سن السنة:

السنة الأولى فى عمر الطفل تنمو مهاراته بشكل كبير ويحتاج الى التعلم بشكل أفضل ويزيد لدى الطفل حب البحث والإكتشاف، ويبدأ فى التعرف على الاشياء عن طريق الفم أو اللمس لذلك راعى أن تكون لعبة الطفل فى هذه الفترة أمنة بشكل كبير ومصنوعة من البلاستيك حتى لا تضر فمه، وأختارى الألعاب التى تتحرك حتى تدفعه الى تعلم الحركة بشكل اسرع.

الطفل من سنة الى 3 سنوات:

فى هذا السن يبدأ الطفل فى زبادة الحركة والنشاط، فيراعى أن تكون الالعاب بها حركة بشكل كبير حتى تتناسب مع طاقته وحركة الطفل فى هذا السن، ولكن ابتعدى عن الالعاب التى بها فك وتركيب او التي بها كهرباء حتى لا تضر الطفل.

الطفل من 3 سنوات إلى 6 سنوات:

هذه المرحلة يبدأ بها الطفل فى استيعاب كل من حوله بشكل كبير، ويكون قد وصل الى مرحلة دخول الحضانة والمدرسة وبالتالى يحتاج الألعاب التى بها القدرة على تنمية المهارات والتعلم، فألعاب الرسم والتلوين وألعاب الالغاز، والالعاب التى ايضا تعتمد على التكنولوجيا وتميل الفتيات الى ادوات التجميل وألعاب المطبخ اما الاولاد فيميلوا الى العاب الحركة كالسيارات وغيرها.

اقرأ أيضًا: كيف تتجنب مخاطر الألعاب الإلكترونية على طفلك؟



اضف تعليقا