الرئيسية » الأساليب والألعاب التربوية » كيف تشجع الطلاب على خوض تجربة التعلم الإلكتروني ؟

كيف تشجع الطلاب على خوض تجربة التعلم الإلكتروني ؟

التغلب على صعوبات التعلم والمعوقات التي تقف في طريق نجاح العملية التعليمية، أصبح حلم كل باحث ورب أسرة، حيث إن الجميع يسعون في الوقت الحالي، إلى إيجاد طرق جديدة لقتل الملل الذي يشعر به الطلاب خلال فترة الدراسة، وحتى يبدأ الطلاب يشعرون بشغف ورغبة في التعلم، ولزيادة مستوى التركيز ولفت انتباههم إلى أهمية التعليم والدراسة، وللقضاء على مشكلة التعثر الدراسي والهروب من المدارس والعنف المدرس.

كل هذه التحديات أصبحت تواجه العملية التعليمية بشكل كبير، وأصبح هناك صعوبة بالغة في التعامل معها والتغلب عليها، وذلك لأنها انتشرت بشكل غير معهود، ولكن الباحثون لم يستسلموا لليأس ومازلوا حتى الآن يبحثون عن طرق ووسائل جديدة من شأنها القضاء على هذه الظواهر ولإزالة التحديات، وقد توصل بعضهم إلى العديد من الحلول التي بدأت بعض الجهات في تطبيقها، ومن أهم الطرق التي توصلوا إليها التعلم الإلكتروني.

ddddddd
بالرغم من أن الآباء والأمهات والمسئوليين يدركون خطورة هذه الظواهر، التي قربت على أن تكون جزء من الثقافة العربية، إلا أنهم يرفضون في بعض الأوقات اللجوء إلى طريقة جيدة للتعلم، بدلاً من الطرق التقليدية التي لا تأتي بأي نتيجة، ولكن الأهم من الأهل والمسئولين هم الطلاب، فإذا اقتنع الطلاب بأهمية التجربة من أجل الوصول إلى نتيجة مختلفة، لن يقف أمامهم شئ، لذا سنقدم من خلال هذا المقال بعض الطرق التي يمكن استخدامها لتحفيز الطلاب على خوض تجربة التعلم الإلكتروني.

أصبحت التكنولوجيا جزء أساسي في حياتنا، فالإنسان يمكنه العيش بدون ماء ولا هواء ولا طعام، ولا يمكنه أن يبقى لحظة واحدة دون استخدام التكنولوجيا، وبالرغم من أن هذا الأمر خطير للغاية، إلا أنه من الممكن إستغلاله بطريقة صحيحة، فلا يمكننا إنكار الدور الكبير الذي تلعبه التكنولوجيا في حياتنا، حيث إنها التكنولوجيا سهلت علينا الكثير، وأصبح الإنسان بإمكانه الوصول إلى أي ملعومة في ثواني، وقادر على التواصل مع الآخرين دون الحاجة إلى السفر، وأصبح العالم كله قرية صغيرة، يمكنك أن تتجوال بداخلها وتتعرف على جميع الثقافات والحضارات، وأنت بمكانك، لذا قرر بعض الباحثون استخدام التكنولوجيا لخدة العملية التعليمية، ومن خلال التعلم الإلكتروني.

fffffffff
كيف يمكن تشجيع الطلاب على خوض تجربة التعلم الإلكتروني؟
حتى تصبح معلم ناجح يجب عليك أن تتمتع بنسبة كبيرة من الذكاء، التي تجعلك قادر على إقناع الطلاب ببعض الأمور، التي ربما يرفضونها في البداية، لذا سنقدم لك بعض الطرق التي يمكن من خلالها إقناع الطلاب بالإقبال على التعلم الإلكتروني، ومن أهم هذه الطرق:-

لفت إنتباه الطلاب
لا يوجد طالب لا يستخدم التكنولوجيا في حياته اليومية، فجميع الطلاب على مستوى العالم يستخدمون التكنولوجيا، حتى دول العالم التالت، ولكن معظم الطلاب يتعاملون مع التكنولوجيا على أنها وسيلة للترفيه واللعب ومشاهدة الأفلام الجديدة والتواصل مع الأصدقاء، وهنا يأتي دور المعلم الذكي، الذي يقوم بدوره بلفت إنتباه الطالب إلى أن التكنولوجيا تستخدم في أمور آخرى، مثل التعلم والبحث، حيث يمكن للمعلم تكليف الطلاب بالبحث عن معلومة معينة على الإنترنت، من هنا سيدرك الطالب أن هناك كم هائل من المعلومات على هذه الشبكة، وسيبدأ في فحص هذه المعلومات.

الحث على البحث والتفكير
يجب على المعلم أن يحث طلابه على التفكير دائماً، فبعد إنتهاء الحصة الدراسية، يمكنه فتح موضوع معين ويبدأ في الحديث عنه، ويشارك الطلاب فيه، ويبدأ في السماح لهم بالتفكير معه، ويطلب مع أي طالب لديه معلومة عن هذا الموضوع بالتحدث، في الغالب لن يكون الطلاب لديهم معلومات كافية على الموضوع المثار، وهنا على المعلم أن يخبرهم بأنه قرأ الكثير من المعلومات عن هذا الموضوع من خلال شبكة الإنترنت، وأن هناك الكثير من المعلومات التي لم يقرأها بعد، هنا سيتحفز الطلاب وسيبدأون في البحث عن هذا الموضوع حتى يكون لديهم قدر كافي من المعلومات عنه.

التركيز على اهتمامات الطلاب
لن يقوم أي طالب بعمل بحث عن موضوع لا يهمه، أو لا يمثل شئ بالنسبة له، لذا على المعلم أن يركز
على الموضوعات التي تقع في دائرة اهتمام الطلاب، مثل الموضوعات الإجتماعية أو الرياضية أو الثقافية أو العلمية، هذه الموضوعات تثير رغبة قوية داخل الطالب، وتجعله يحاول الوصول إلى أكبر قدر من المعلومات عنها، ولن يصل إلى هذه المعلومات إلى من خلال البحث عنها على شبكة الإنترنت.

سرد القصص الحقيقة
العالم الإلكتروني هو عالم افتراضي ولا يمكننا إنكار ذلك، بالرغم من أنه يحتوي على كم هائل من المعلومات، إلا أنه في النهاية لا يعبر عن الواقع الحقيقي الذي نعيشه، لذا يجب على المعلم أن يربط بين هذا العالم الإفتراضي وبين الواقع الذي نعيشه، وذلك من خلال سرد بعض القصص الحقيقية، التي تجعل الطالب يفكر كثيراً ويبدأ في الربط بين المفاهيم الجديدة التي تعلمها من التكنولوجيا والإنترنت، وبين الحياة الحقيقة.

تقييم الطلاب
يجب على المعلم أن يقوم بتقويم الطلاب كل فترة، حتى يتأكد من أنهم يحصلون على معلومات جيدة وحقيقة من خلال الإنترنت، حيث إن الإنترنت يحتوي على بعض المعلومات المغلوطة، ويعود ذلك إلى قدرة أي شخص على إضافة معلومة على شبكة الإنترنت دون التحقق منها، هذا الأمر قد يجعل الطالب يتشتت ويفقد الثقة في كل المعلومات التي حصل عليها عن طريق الإنترنت.



2017-12-14T16:11:20+00:00

اضف تعليقا