الرئيسية » الصحة المدرسية » كيف تساعد طفلك على التعامل مع زيادة وزنه؟

كيف تساعد طفلك على التعامل مع زيادة وزنه؟

يتعرض الكثير من الطلاب لمضايقات في المدرسة بسبب زيادة وزنهم أو بدانتهم، سواء من قبل المعلمين أو زملائهم الطلاب، ولا يعرف أولياء الأمور بتلك المضايقات التي تتسبب في أغلب الأوقات أذى نفسي وضعف في مستوى التحصيل العلمي لهؤلاء الطلاب.

في السطور التالية نتعرض لعدد من الأمور والتوصيات التي يمكن للأبوين اتباعها لمساعدة الأبناء على التعامل مع الوزن الزائد والمشاكل التي تواجههم.

التعامل السليم مع المشكلة

المضايقات التي يتعرض لها الطفل تؤثر على شخصيته وحالته النفسية والصحية ومستواه التعليمي، ما بالك إن زاد الأبوان هذه الأزمة وتم تعميقها من خلال السخرية والإهانة، إن ذلك حتمًا سيعقد الأمور لن يحلها وقد يصل بالطفل إلى مرحلة الاكتئاب .

لذلك على أولياء الأمور أن يتعاملوا كأن لا توجد مشكلة من الأساس وتحسين الحالة النفسية للأبناء وتحفيزهم على التغيير والتوجيه الحسن والإرشاد لخلق الإرادة لدى الأطفال.

ممارسة الأنشطة

أحد أهم أسباب زيادة وزن الطفل عدم القيام بما يكفي من الأنشطة، فالنشاط البدني عامل يساعد الطفل على التخلص من الوزن والدهون، وأيضاً اكتساب الثقة في النفس.

إذا كان طفلك البدين يتجنب اللعب ربما تكون هناك أسباب أخرى غير بدانته تمنعه، فعادة ما يحب الأطفال الحركة والنشاط.

الحد من الحلويات

في الأغلب يحب الأطفال الذين يعانون زيادة في الوزن تناول الحلويات والشكولاتة، فلا بد من التوقف عن شرائها، أو الاحتفاظ بها في أماكن يصعب عليه الوصول إليها وترشيد تناولها بالشكل الأنسب.

الغذاء الصحي

يبحث الطفل دائما عن القدوة، وفي أغلب الأحيان يتخذ الأبناء آبائهم مثالا يحتذى به، فعليك اتباع العادات الصحية السليمة والتحدث مع طفلك عن التغذية الصحية، وذلك سيؤثر فيه جداً أن يراك تقلل من كمية السكر التي تتناولها، وتقلص من تناول الحلويات والكربوهيدرات، وتزيد من أكل الفواكه والخضروات بدلاً منها.

تغيير عادات الأسرة

ربما يستلزم الأمر تغيير النظام الغذائي أو نوع الطعام الذي تتناوله الأسرة بالكامل، كنوع من المشاركة وحتى لا يشعر الطفل بالاختلاف والتمرد على النظام الغذائي السليم ، وتقليل عدد ساعات الجلوس على الأريكة أمام التلفزيون، والاهتمام بالنشاط البدني.

اقرأ أيضًا: تأثير زيادة الوزن علي ادراك الطلاب



اضف تعليقا