الرئيسية » الصحة المدرسية » في بداية مشواره التعليمي.. كيف تعدّي طفلك لدخول الحضانة ؟

في بداية مشواره التعليمي.. كيف تعدّي طفلك لدخول الحضانة ؟

مع اقتراب طفلك من سن دخول المدرسة، تبدأي في البحث له عن الحضانة المناسبة، ولكن هل فكرتي إذا كان طفلك مستعد للذهاب للحضانة أم لا؟

 فيجب أن يكون طفلك مستعداً حتى لا تكون الحضانة شيء مكروه بالنسبة له، وقد لا يحب بعد ذلك الذهاب للمدرسة، سنخبرك بعدة نقاط لتعرفي من خلالها ما إذا كان طفلك مستعد للحضانة أم لا، كما تخبرك كيف تعدّي ابنك لدخول الحضانة.

 كيف أعرف إذا كان طفلي مستعد للحضانة أم لا؟

1 – إذا كان طفلك يتبع تعليماتك، فسيكون من السهل أن يستمع للمدرس وأن يكون مطيعا في الفصل.

2 – إذا لم يكن كثير الحركة، بحيث مثلاً أنه لن يستطيع أن يجلس لمدة خمس دقائق يستمع فيها لدرس أو حصة.

3 – إذا كان طفلك يستطيع دخول الحمام، وأن يقول ذلك عندما يحتاج إليه.

4 – يعرف القليل عن بعض الحروف أو الأرقام.

5 – يستطيع التحرك بسهولة، مثل الجري واللعب بالكرة معكِ، يستطيع أن يمسك بالقلم، وأن يتحكم في حركته.

6 – لا يخاف التعامل معك، فإذا كان طفلك رافض أو غير مستعد للتعامل مع أي أشخاص غيرك، فحاولي أن تعوديه على ذلك قبل الحضانة.

7 – ليس متقلب المزاج بشكل كبير، أو يميل للصراخ والبكاء طوال الوقت.

8 – أن يكون فضولياً أو مستمتعاً بالتعلم، فمثلاً يبدي اهتمام عندما تحكي له قصة، يسأل باستمرا عن الأشياء المختلفة.. وهكذا.

كيف تعدّي ابنك للذهاب للحضانة؟

1 – عودي طفلك على القراءة معه دائما، ودعيه يحمل هو الكتاب، وعرفيه الفرق بين الكلمات والصور، ومع تقدم الوقت اشيري له على الكلمات أثناء القراءة، وعرفيه الفرق بين الكلمات الحروف.

2 – تحدثي إليه كثيراً وفي موضوعات مختلفة، واشركيه معكِ في أنشطة متعددة، حتى تكسبيه المرونة في الحديث، ويكتسب كلمات جديدة في الرياضة مثلاً، أو في المطبخ.. وهكذا.

3 – حسني قدرته على الحركة، فيجب أن يكون طفلك قادراً على الإمساك بالقلم بإحكام، والتحكم بالألوان والأقلام على الورق.

4 – دربيه على الاعتماد على نفسه، فبوجوده في الحضانة بدونك سيحتاج أن يعتمد على نفسه، فمثلاً ابدأي في تعليمه ارتداء حذاؤه، وأن يدخل الحمام بمفرده.. وهكذا، حتى لا يخاف عند وجوده بالحضانة بمفرده ويتفاجأ بضرورة اعتماده على نفسه.



2016-09-07T04:48:15+00:00الوسوم: , |

اضف تعليقا