الرئيسية » الأساليب والألعاب التربوية » سفير المملكة في بريطانيا يحتفي بالطلبة والطالبات خريجي الجامعات البريطانية

سفير المملكة في بريطانيا يحتفي بالطلبة والطالبات خريجي الجامعات البريطانية

احتفى الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة في لندن، في مقر السفارة، بالطلبة والطالبات المتفوقين من خريجي الجامعات البريطانية لهذا العام.

وبلغ عدد هؤلاء الطلاب 60 طالباً وطالبة من مختلف التخصصات العلمية، وتم التكريم بحضور الملحق الثقافي في المملكة المتحدة، عبد العزيز المقوشي، وأعضاء الملحقية والسفارة وبعض من مسؤولي الجامعات والملحقيات والهيئات الأكاديمية.

ورحب السفير السعودي في كلمة له بهذه المناسبة بالحضور معرباً عن سعادته بلقاء نخبة من الطلبة والطالبات المتفوقين والمتميزين في الجامعات البريطانية، قائلاً “إن حب العلم هو أحد الأسس الفكرية التي قام عليها ديننا الإسلامي الحنيف، وتبعاً لذلك ، أعطت قيادتنا الرشيدة المواطن جل اهتمامها منذ التأسيس وحرصت دائما وأبدا على تشجيع ابناءها على تحصيل العلم والجد للحصول على أعلى درجاته، وإن مهمتكم الجليلة تسير في هذا المضمار وتسلك هذا السبيل”.

وأضاف “المملكة يقودها رجل استثنائي في تاريخ الوطن، سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز  الذي عاصر الملوك منذ توحيد المملكة، ويختزن رؤى وطموحات الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن حتى أصبح هذا الوطن مؤثراً فاعلاً ومسهماً في صياغة القرار الدولي”.

واستطرد بالقول “ولمتابعة المسيرة، أطلق ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز رؤية المملكة 2030. والتي تقوم محاورها على تحقيق اقتصاد مزدهر في مجتمع حيوي لدى وطن طموح وتكوين فرص جديدة وتنافسية جاذبة مع مسؤولية وطنية قائمة ، وهذه المحاور والأهداف لا يمكن تحقيقها بدون أمرين اثنين هما اكتساب المعرفة والعلم، وإبراز طاقات الشباب وقدراته الابتكارية لتحقيق خطة المستقبل”.

“لقد استثمر فيكم وطنكم وهو يعقد الأمل على أن تكونوا رواداُ في مجالاتكم العلمية ويتحقق من خلالكم تحقيق التميز العلمي وتكوين المواطن الصالح الذي يحقق قيم المواطنة وواجباتها نحو الوطن في خدمته وفي تحقيق الأمن والسلم والخير للجميع” هكذا أردف السفير.

وختم السفير كلمته بتهنئة أولياء الأمور الذين دعموا أبنائهم وحثوهم على المثابرة في تحصيل العلم والتربية الإسلامية السليمة، داعياً المولى أن يحفظ قيادتنا الكريمة ويديم على بلدنا نعمة الأمن والاستقرار.

وسلم السفير الشهادات للمتفوقين والمتفوقات، فيما أعرب الطلبة والطالبات عن سعادتهم الغامرة بتهنئة الأمير محمد بن نواف وعلى دعمه لهم ومباركته لهم تخرجهم ، ومساندة الملحقية الثقافية ودورها في تحصيلهم العلمي.



اضف تعليقا