الرئيسية » مناهج ودراسات » دراسة مثيرة للجدل: فوائد صحية لمشاهدة أفلام الرعب

دراسة مثيرة للجدل: فوائد صحية لمشاهدة أفلام الرعب

أكدت دراسة حديثة أجريت بجامعة كوفنتري البريطانية، أن مشاهدة أفلام الرعب تدعم جهازك المناعي وتخفف الوزن، والشفاء من بعض المشكلات الصحية نفسيا وجسديا، لإخراجها شحنة عاطفية مكبوتة، مما يدعم الجهاز المناعي للفرد بشكل مؤقت.

الجهاز المناعي

تساعد مشاهدة أفلام الرعب على تدعيم الجهاز المناعي، عن طريق التهيئة النفسية التي يحصل عليها الفرد من مشاهدة هذه الأفلام، حيث تعمل على زيادة خلايا الدم البيضاء، المقاومة للعدوى، ومستويات الأدرينالين التي تدعم الجهاز المناعي.

الراحة النفسية

عادة ما يعاني الطلاب من ضغوطات نفسية، بسبب الدراسة والاستذكار الدائم، مما يكون لديهم حالة من الطاقة المكبوته، فتساعد مشاهدة أفلام الرعب على زوال تلك الحالة، وإخراج الطلاب طاقتهم ومشاعرهم عن متابعة هذه المشاهد.

علاج جسدي

رأت بعض الدراسات، أن مشاهدة هذه الأفلام، تساعد في الاستشفاء الجسدي، خاصة في حالات الخمول والكسل والإرهاق، والتي يعاني منها الكثير من الطلاب بعد يوم دراسي طويل.

نقص الوزن

تساعد مشاهدة هذا النوع من الأفلام على حرق الأدرينالين، وزيادة معدلات التمثيل الغذائي في الجسم، مما يعني أن مشاهدة أفلام الرعب يمكن أن تساعد أيضا على تخفيف الوزن.

التواصل الاجتماعي

يفضل الأفراد متابعة أفلام الرعب وسط مجموعة من الأصدقاء، وهو ما يساعدهم في خلق تفاع وتواصل اجتماعي بينهم.

صحة الدماغ

إن مشاهدة أفلام الرعب حفز الدماغ لإطلاق مواد كيميائية تعمل كنواقل عصبية، ويؤدي هذا إلى إفراز الأدرينالين الذي يشابه في تأثيره الأدوية المخدرة، ما يفيد الصحة العقلية ويحسن نفسية الفرد نظراً لما يبعثه في الشخص من شعور بالاسترخاء الناتج عن انخفاض مستويات القلق والتوتر.

تحسين الحياة العاطفية

تؤكد بعض الدراسات الحديثة أن الأفلام موضع الحديث تأتي بعائد إيجابي على علاقاتك العاطفية ،بل إنها قد تجعل الرجل أكثر جاذبية لشريكته.

اقرأ أيضًا: دراسة: مشاهدة الأطفال للتلفاز يحسِّن آدائهم العلمي



اضف تعليقا