الرئيسية » مناهج ودراسات » دراسة: الابن الأكبر أكثر نجاحاً وتفوقاً من أشقائه

دراسة: الابن الأكبر أكثر نجاحاً وتفوقاً من أشقائه

توصلت دراسة حديثة إلى أن  الابن الأكبر أكثر نجاحاً من أشقائه، موضحةً أن المولود الأول يحظى بنسب نجاح أكبر وفرص توظيف متقدمة عن أشقائه الأصغر منه.

الدراسة التي أجراها المعهد الألماني لاقتصاديات العمل، كشفت نتائجها أن الطفل الأول يحظى بفرص نجاح تزيد بمقدار 24 % عن أشقائه الذين يولدون بعده.

كما أشارت الدراسة إلى أن الشقيق الأكبر عادةً  ما يكون أكثر استقراراً من الناحية النفسية  وأكثر قدرةً على تحمل المسؤولية عن بقية الأشقاء وربما يعود ذلك لنمط التربية القائم على إشعار الصغير بضرورة الاعتماد على الذات ودعم أشقائه بوصفه “الكبير”.

ولفتت الدراسة في الوقت ذاته إلى أن الأشقاء الأصغر سناً غالباً ما تزيد عندهم درجة اتخاذ العمل الخاص كمصدر رئيسي للدخل في المستقبل.

وتوضح الدراسة أن المجهود المبذول من قبل الوالدين عادةً ما يتجه أكثر لصالح الطفل الأول، بينما يقل الاهتمام والرعاية، نسبياً بالتأكيد، لبقية الأبناء الآخرين.



اضف تعليقا