الرئيسية » الأساليب والألعاب التربوية » كيفية التعامل مع المراهقين ؟

كيفية التعامل مع المراهقين ؟

التعامل مع المراهقين أزمة تواجه الكثير من الآباء لما تتسم به هذه المرحلة من جموح وعناد وتحدي ولذا نتناول أهم الأساليب التربوية لمعاملة المراهقين

مرحلة المراهقة :

وهي المرحلة التي تبدأ عاده في الفتره من سن الثالثه عشر وحتي سن التاسعه عشر ، وتتضمن هذه المرحله من عمر طفلك بعض التغيرات الجديده والمختلفه التي يشعر بيها علي المستوي الجسدي والمستوي النفسي ايضا ، ولكي نتعامل مع هذه المرحله بطريقه صحيحه وبدون ارتكاب اي خطأ علي الاب والام اتباع بعض التعليمات والنصائح التي تساعدهم علي تخطي هذه المرحلة الهامه في حياه اطفالنا ، فيجب علينا ان نتعامل مع الاطفال في هذا السن بشئ من الود والتفاهم والمحبة ونقدم اليكم  بعض النصائح التي يجب الحرص عليها في التعامل في هذه المرحلة .

adolescent24

كيفية التعامل مع الاطفال في سن المراهقة :

غير من توقعاتك تجاهه : البعض منا يعتقد ان الطفل في سن المراهقه يتصرف بشئ من العقل والضج بشكل كبير ولكن هذا خطأ يقع فيه الكثيرون ويترتب عليه بعض الافعال الغير مرغوبه او الغير صحيحه ، فيجب علينا التعامل مع الطفل علي ان عقله في هذه المرحلة العمرية يتسم ببعض الحساسيه وعدم الاكتمال والنضج وعدم التفكير بشكل صحيح ومنطقي فعقله يكون في مرحله التطور ولم يكتمل بعد للعتماد عليه واعتباره شخص مسئول وقد يعتقد البعض منا ان معامله الطفل علي اساس انه شخص ناضج هو امر سهل مريح فيجب علينا توخي الحذر .

البعد عن الشك فيهم : ففي هذه المرحله العمريه يعاني الاطفال من ظاهره الخوف من الكثير من الاشياء مثل الخوف من المستقبل والخوف من التعرض للسخريه من الاخرين والخوف من التعامل مع الاخرين ويجب علي الاب والام في المنزل ان يعطوه الاحساس بالامن والامان وان المنزل هو المكان الذي يتخلص فيه من الخوف الذي يشعر بيه طوال الوقت ويجب الابتعاد عن الشك فيهم لان هذا الاحساس بالشك يزيد من احساسهم بالخوف واشعارهم بالثقة و عدم الاصرار علي تعنيفهم .

التعاطف مع الابناء : حيث ان كلا من الاب والام قد مر في يوم من الايام بهذه المرحله الفارقه في حياه ابنائهم ولذلك فانهم يراعون الشعور الذي يشعر ويمر بيهم ابنائهم هذه الايام ويجب التعاطف معهم واشعارهم بالحب والاهتمام وايضا بالاهميه ، فعندما يشعر الطفل بانه اهم شئ ليك يمكنه في هذا الوقت ان يتكون نوع من الصداقه والمصارحه معهم .

الابتعاد عن المشاجره والعراك مع الابناء : حيث نجد ان في هذه المرحله يلجأ الابناء الي اثبات ذاتهم عن طريق تغير نبرات الصوت والعراك والمشاغبه سواء مع زملائهم في الدراسه ا و مع الاساتذه وايضا مع الاب والام في المنزل فيجب في هذا الموقف البعد عن التوبيخ المشاجره معك والبدء في التحدث معهم باسلوب متعاطف وبه شئ من اللين ومن الممكن ان يزداد غضبه لانك ترفض البدء معه في مشاجره ولكن بالاستمرار باستخدام اسلوب التعاطف والحب فانه سرعان مايهدأ ويتفهم الموقف .

تقبل اصدقاء ابنائك : ففي كل مرحله يسعي الطفل الي تكوين صداقات جديده فهندما يريد ان يستضيف اصدقائه في المنزل فعليك ان ترحب بذلك وتتعرف علي هؤلاء الاصدقاء وتعاملهم بطريقه ودوده وبذلك يشعر الطفل انك تحترمه وتتقبل اصدقائه
وسبق ان عرضنا نصائح للتعامل مع المراهقين في هذا الرابط.



اضف تعليقا