الرئيسية » حول العالم » التعليم في ألمانيا .. حقائق مزهلة قد تقرأها لأول مرة

التعليم في ألمانيا .. حقائق مزهلة قد تقرأها لأول مرة

في مقال سابق تحدثنا عن نظام التعليم في ألمانيا وكيف استطاع التعليم تحقيق التقدم الصناعي، وفي هذا المقال نقدم لكم مجموعة من الحقائق التي قد تقرؤونها لأول مرة عن مدارس ألمانيا والتعليم هناك.

التعليم الإلزامي والنفقات

يوجد في ألمانيا تعليم إلزامي: يجب أن يلتحق الأطفال بالمدرسة لمدة 9 سنوات. وفي بعض الولايات الاتحادية يسري التعليم الإلزامي أيضا على الأطفال غير المتمتعين بحالة إقامة واضحة.

تبدأ السنة الدراسية في أغسطس أو سبتمبر وتستمر حتى يونيو أو يوليو، تبعا للولاية الاتحادية.

يلتحق التلاميذ عادة بالمدارس الحكومية. وفيها لا يتم دفع مصاريف مدرسية. ويتحمل المرء نفقات ضئيلة للنسخ أو المواد أو الرحلات. أما في المدارس الخاصة فيجب دفع مصاريف مدرسية.

الأنماط الدراسية

هناك العديد من الأنماط الدراسية حيث يختلف النظام الدراسي في الولايات الاتحادية. يلتحق جميع الأطفال بدءا من عمر 6 أو 7 سنوات بالمدرسة الابتدائية/مدرسة التعليم الأساسي. بعد الصف الدراسي الرابع (في بعض الولايات الاتحادية أيضا بعد الصف الدراسي السادس) يلتحق الأطفال بمدرسة تكميلية.

وتوجد مدارس تكميلية متباينة تماما. وغالبا تقدم المدرسة الابتدائية في السنة الدراسية الرابعة نصيحة بنوع المدرسة التي يتعين على طفلك الالتحاق بها. حيث توجد مدارس إعدادية أو مدارس متوسطة (الصف الدراسي الخامس – الصف الدراسي التاسع/العاشر)، ويتم فيها الحصول على شهادة إعدادية أو شهادة إعدادية تأهيلية.

إقرأ أيضًا: 8 حقائق لا تعرفها عن التعليم في الصين .. صور

 ويتم في المدرسة الإعدادية تدريس مواد عملية أيضا مثل الأشغال أو الرسم التقني. المدرسة الأعلى درجة هي المدرسة الإعدادية المتخصصة (الصف الدراسي الخامس – الصف الدراسي العاشر)، ويتم فيها الحصول على شهادة إعدادية متخصصة.

وبعد المدرسة الإعدادية أو الإعدادية المتخصصة يمكن تعلم مهنة. وبعد ذلك توجد المدرسة الثانوية (حتى الصف الدراسي الثاني عشر). ويتم فيها الحصول على شهادة الثانوية العامة ويمكن بعدها الدراسة بالجامعة. وفي الثانوية يتعلم الطالب غالبا لغتين أجنبيتين أو ثلاث، مثل الإنجليزية والفرنسية.

في بعض الولايات الاتحادية توجد مدارس شاملة، وهي تضم المدرسة الإعدادية والإعدادية المتخصصة والثانوية في مدرسة واحدة وعندما يريد الطفل تغيير المدرسة، مثلا من المدرسة الإعدادية إلى الإعدادية المتخصصة، فسيكون هذا أسهل هنا، وفي حالة المدارس المنفصلة يمكن أيضا تغيير المدرسة، ولكن ليس بهذه السهولة. ويوجد أيضا في كل ولاية اتحادية مدارس ثنائية اللغة ومدارس تدعيمية ومدارس ثانوية مهنية ومتخصصة.

أوقات الدراسة

في معظم المدارس ينتهي اليوم الدراسي في منتصف اليوم أو بعد الظهر بقليل (الساعة 14 أو 15). وبعد ذلك يستطيع الطفل الذهاب إلى دار ضيافة الأطفال. ويمكنه المكوث فيها بعد الظهر. ويحصل هناك على طعام كما يتلقى مساعدة في إنجاز واجباته المنزلية.

ولكن يجب سداد رسوم دار ضيافة الأطفال. ويوجد أيضا علاوة على ذلك مدارس اليوم الكامل. وفي هذه المدرسة يمكث الأطفال طوال اليوم، في الغالب حتى الساعة 16 أو 17.

المواد الدراسية

يدرس الأطفال في المدرسة الكثير من المواد. ويشتمل ذلك أيضا على حصة التربية الرياضية وهذه الحصة لا يتم الفصل فيها في المدرسة الابتدائية، حيث تشترك البنات مع الأولاد في حصة التربية الرياضية. أما في المدارس الأخرى فأحيانا تشترك البنات مع الأولاد في حصة التربية الرياضية، وأحيانا يتم الفصل بينهم.

إقرأ أيضًا: حقائق ربما تعرفها لأول مرة عن التعليم حول العالم

وغالبا توجد أيضا حصة سباحة. في معظم المدارس توجد حصة التربية الدينية المسيحية. إلا أنه يمكن تسجيل الخروج من حصة التربية الدينية ومن ثم لا يجب حضورها. وكبديل لذلك توجد حصة تربية أخلاقية وتوجد في بعض المدارس حصة في الديانات الأخرى (على سبيل المثال الإسلام أو اليهودية).

أنشطة خارج إطار المدرسة

يقوم الطلاب عادةً برحلة للفصل الدراسي مرة واحدة في السنة الدراسية. وتستغرق في الغالب 3-5 أيام. حيث يسافر الفصل الدراسي معا إلى مدينة أخرى أو منطقة أخرى. كما توجد أيضا أيام للتنزه. وفيها يقوم الأطفال معا بنزهة. حيث يتعلم الأطفال بعض الأشياء عن التاريخ والثقافة والطبيعة.

 وتنظم المدارس أيضا حفلات مدرسية، يوجد فيها مثلا عروض مسرحية أو حفلات موسيقية للطلاب.

أولياء الأمور

يوجد بكل مدرسة مجلس أولياء الأمور، والذي يتكون من الآباء الذين يتعاونون مع المدرسة. ويتم عقد اجتماع أولياء الأمور عدة مرات في السنة. وفي هذه الاجتماعات يحصل الآباء على معلومات هامة من المعلمين ويمكنهم التعرف عليهم. كما يمكنك أيضا تحديد موعد مع أحد المعلمين والتحدث إليه على انفراد. وهذا يسمى لقاء أولياء الأمور. ويحدث ذلك في حالة حدوث مشكلات في المدرسة أو في حالة الرغبة في معرفة كيف تسير الأمور مع الطفل في المدرسة.



اضف تعليقا